المشتاق الي الجنة

منتدي المشتاق الي الجنة
يرحب بالسادة الزوار
يشرفنا اعزائي الكرام التسجيل والمشاركة في هذا المنتدي
ا قال الله تعالي
({وَسَارِعُواْ إِلَى مَغْفِرَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ} (133) سورة آل عمران
اذا كنت غير مسجل فعليك بالتسجيل واذا كنت مسجلا فعليك بالدخول
للمشاركة في هذا المنتدي
المشتاق الي الجنة

منتدي المشتاق الي الجنة منتدي اسلامي منتدي يوجد به قسم للقرءان الكريم قسم صوتيات ومرئيات اسلامية قسم خاص لنصائح الشباب المسلم قسم يتكلم عن الدار الاخرة قسم برامج اسلامية قسم برامج كمبيوتر قسم خاص لفلسطين وقضاية الامة قسم خاص للموبايل كل مايخص المسلم

******* منتدي المشتاق الي الجنة يرحب بكم *******
 بسم الله الرحمن الرحيم (قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ (53) ) صدق الله العظيم 
للتواصل والاستفسار عن شئ خاص بالمنتدي علي البريد الالكتروني almshtaq2algna@yahoo.com
مطلوب مشرفين لجميع الاقسام في المنتدي ومطلوب ايضا مشرفات للقسم الخاص بالنساء في قسم نصائح الشباب المسلم

    يعنى إيه صلى الله علية وسلم

    شاطر
    avatar
    المشتاق الي الجنة
    Admin

    عدد المساهمات : 735
    نقاط : 2237
    السٌّمعَة : 6
    تاريخ التسجيل : 03/02/2011
    العمر : 27
    الموقع : مصر

    يعنى إيه صلى الله علية وسلم

    مُساهمة من طرف المشتاق الي الجنة في السبت فبراير 05, 2011 9:11 pm

    بعد حمد الله و الصلاة و السلام على رسول الله



    كيف يصلي الله على النبي صلى الله عليه و سلم ؟


    و كيف تصلي الملائكة ؟


    و هل صلاة الله و الملائكة كصلاة المؤمنين ؟

    أولاً : كلمة الصلاة عامة تأتي في اللغة بمعنى الدعاء و بمعنى اللزوم أي لزوم هذه العبادة و تأتي أيضاً بمعنى التعظيم كما في التحيات حين نقول و الصلوات لله و معانٍ أخرى



    أما بخصوص الصلاة على النبي صلى الله عليه و سلم


    فإن الله تبارك و تعالى يصلي عليه

    و الملائكة تصلي عليه

    و المؤمنون يصلون عليه


    عليه الصلاة و السلام



    قال الله تعالى


    " إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيماً "

    [ سورة الأحزاب / 33 ، الآية : 56 ] .


    قال ابن عباس : معناه

    إن الله و ملائكته يباركون على النبي . و قيل : إن الله يترحم على النبي ، وملائكته يدعون له



    قال المبرد : و أصل الصلاة الترحم ،


    فهي من الله رحمة ،


    و من الملائكة رقة واستدعاء للرحمة من الله



    و قد ورد في الحديث : صفة صلاة الملائكة على من جلس ينتظر الصلاة

    فالملائكة تقول


    اللهم اغفر له ، اللهم ارحمه فهذا دعاء .




    وقيل الصلاة من الله تعالى لمن دون النبي صلى الله عليه و سلم رحمة

    و للنبي صلى الله عليه و سلم تشريف و زيادة تكرمة .



    وقيل صلاة الله ثناؤه عليه عند الملائكة ، و صلاة الملائكة الدعاء



    ** فهناك اختلاف بين صلاة الله و صلاة ملائكته و صلاة المؤمنين على النبي عليه الصلاة و السلام





    و خلاصة الكلام السابق أن :



    1- صلاة الله علي النبي

    على نبيه صلى الله عليه و سلم هي الرحمة أو المباركة أو هي الذكر و الثناء في الملأ الأعلى




    2- أما صلاة الملائكة علي النبي

    فهي الدعاء




    3 - و أما صلاة المؤمنين علي النبي


    فهي الدعاء أي طلب ذلك من الله للنبي صلى الله عليه و سلم

    ( طلب الرحمة و الثناء و المباركة له صلى الله عليه و سلم )



    وهنا نجد فضل الصلاة على النبي




    فاللهم صل و سلم و زد و بارك على نبينا و حبيبنا و شفيعنا محمد عبدِك و رسولِك




    *************************

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يوليو 22, 2018 12:44 am